منوعات

فيديو.. التصرفات التي اتبعت في 4 دول للوقاية من تفشي “كورونا” لكنها أتت بنتائج عكسية

فيديو.. التصرفات التي اتبعت في 4 دول للوقاية من تفشي "كورونا" لكنها أتت بنتائج عكسية

سلط تقرير الضوء على عدد من التصرفات وردود الأفعال التي اتبعت في 4 دول هي الصين وإيطاليا وبريطانيا وتركيا، وكانت بغرض الوقاية من فيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره، لكنها أتت بنتائج عكسية.

وبيّن التقرير الذي بثته قناة “الإخبارية”، أن البداية بدأت بتعتيم صيني من إنكار وجود الفيروس واعتقال الطبيب الذي حذر منه، بالإضافة إلى إقامة مأدبة طعام ضخمة في مدينة ووهان جمعت أكثر من 10 آلاف عائلة في يناير الماضي، أُغلقت المدينة بعدها بثلاثة أيام بسبب تحولها لبؤرة انتشار للفيروس.

وفي إيطاليا سمح مستشفى في لومبارديا لمريض مشتبه في إصابته بالفيروس بالتجول لمدة 36 ساعة، وتأكدت إصابته بالفيروس لكن بعدما نقل العدوى لأفراد عائلته الذين نقلوا جميعاً للمستشفى.

أما في بريطانيا فقد اعتمدت الحكومة سياسة مناعة القطيع لمواجهة انتشار الفيروس، لكنها أدركت خطأها وتغيرت لهجتها وطالبت الناس بالتزام منازلهم بعد فشل الخطة.

وفي تركيا اعتُمدت سياسة الاقتصاد أولاً دون اتخاذ إجراءات استباقية، بعدها فُرض حظر تجول مفاجئ لمدة 48 ساعة في 31 إقليماً، ما أثار خوفاً وهلعاً دفع السكان للتدفق نحو الأسواق والمخابز.

لنشر الاعلان على اصدقائك عبر الواتساب اضغط هنا لنشر الاعلان على اصدقائك عبر الواتساب اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق