منوعات

أطباء: في هذه الحالة فقط يمكن الاستعانة بالأسبرين للوقاية من الأزمات القلبية

ذكرت صحيفة “يو.إس.إيه توداي” الأمريكية إن الاعتقاد الشائع بأن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين يومياً يقي من الإصابة بالأزمات القلبية والجلطات لم يعد يوصى به لمعظم المسنين وفقاً لتوصيات نشرت يوم الأحد.

وظل الأطباء يقولون على مدار عقود إن جرعة تتراوح ما بين 75 و100 ميلليجرام من الأسبرين قد تحول دون الإصابة بمشكلات في القلب والأوعية الدموية، لكن الكلية الأمريكية لطب القلب وجمعية القلب الأمريكية دحضتا هذه الفكرة.

صورة

وقالت الصحيفة إن بحثاً طبياً كبيراً وجد أن الجرعة اليومية من الأسبرين لا تفيد الأفراد الأصحاء المسنين بل على العكس أشارت إلى احتمال وجود صلة بين هذه الحبوب وحالات نزيف كبيرة.

وتقول التوصيات إنه لا ينبغي إعطاء جرعات صغيرة من الأسبرين للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية بشكل روتيني للبالغين فوق سن السبعين أو لأي بالغ معرّض للنزيف.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن طبيب القلب روجر بلومنتال قوله في بيان:

“ينبغي للطبيب أن يكون انتقائياً بشدة عن وصف الأسبرين لأفراد لا يعانون من أي مرض في القلب والأوعية الدموية”.

وأضاف:

“ومن المهم أكثر التأكيد على عادات صحية في نمط الحياة، والسيطرة على ضغط الدم والكوليسترول قبل التوصية بالأسبرين”.

وأوضح بلومنتال:

” أن فئة واحدة فقط من الناس يمكن أن تلجأ إلى الأسبرين وهم مَن يعانون من أمراض في القلب وتقل لديهم في نفس الوقت مخاطر النزيف وذلك تحت إشراف الطبيب”.

وذكرت الكلية الأمريكية لطب القلب وجمعية القلب الأمريكية أن التمرينات المنتظمة والمحافظة على الوزن الصحي، والابتعاد عن التدخين، والمواظبة على نظام غذائي غني بالخضراوات تقل فيه السكريات والدهون هي من أفضل الوسائل للحيلولة دون الإصابة بمشاكل في القلب والأوعية الدموية.

صورة

لإرسال الخبر الى القروبات والأصدقاء بالواتس اب

اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق